close

اطفال العرب ضحايا للعبة الحوت الازرق المميتة

حقائق ومعلومات حول لعبة الحوت الازرق اللعبة القاتلة 


اللعبة اللى بدات فى عام 2013 منطلقة من المنطقة البيضاء روسيا مروراُ بالهند لتكمل عملية الانتشار الاوسع للعبة حول العالم كاسابقتها لعبة بوكيمون  لعبة الحوت الازرق اللعبة اللى من المفترض ان تكون لعبة للتسلية والمتعة اصبحت لعبة وسلاح قاتل مميت ينشر الرعب والفذع اللعبة اللتى اسسها طالب علم النفس الروسى واللتى تحتوى على اكثر من 50 مرحلة مختلفة واللتى تستهدف الاطفال والمراهقين اصبحت الان مصدر ازعاج كبير لدى الاباء والعائلات خوفاً على اولادهم من الوقوع كا ضحاية لتلك اللعبة القاتلة اللعبة اللتى تبدا مرحلتها الاول بطلب رسم او وشم صورة للحوت الازرق على ذراع المستخدم بألة حادة ومن ثم تستمر المراحلة المدمرة والمرعبة ايضاُ فيما بعد 

تسببت تلك اللعبة فى السابق فى انتحار العديد والعديد من الاطفال فى الهند وروسيا ودول غربية اخرى وها هى تنتقل كالفيروس القاتل الى بلادنا العربية حيث تسببت فى انتحار طفل سعودى داخل منزلهم بجدة فى المملكة العربية السعودية وآخر جزائرى فى ولاية سطيف الجزائرية كل هذا نتيجة المرحلة الـ 50 فى اللعبة وهى مرحلة الاعدام او القتل تلك المرحلة اللتى تطلب من المستخدم ان يقوم بشنق نفسه او طعنها بسكين 

وبالتالى تصبح تلك اللعبة اللعينة كا قاتل محترف يقتل اطفالنا دون حساب 

نرجو من الجميع توخى الحذر من تلك اللعبة وعدم السماح لاطفالنا بممارستها 

تعليقات

أرشيف المواضيع

نموذج الاتصال

إرسال